الأربعاء، 24 أكتوبر، 2012

أخطاء شائعة فى العيدين

** ترك الاغتسال يوم العيد 
** عدم لبس أحسن الثياب يوم العيد
** عدم أكل تمرات يوم الفطر قبل الخروج للصلاة 
** الأكل قبل الخروج للمصلى يوم الأضحى 
** العودة من نفس الطريق
** الذهاب إلى المصلى راكباً لغير عذر 
** ترك التكبير أيام العيدين
** تخصيص ليلة العيد بقيام
** الذهاب إلى المصلى صامتاً
** الزيادة فى التكبير ما ليس منه 
** القول بأن صلاة العيد لا يأثم تاركها
** الأذان والإقامة لصلاة العيد
** انقسام الناس فى مصلى العيد إلى طائفتين ترد كل واحدة على الأخرى فى التكبير
** التكبير الجماعى دبر الصلوات 
** الصلاة قبل العيد وبعده
** قراءة القرآن قبل صلاة العيد
** جهر المأمومين بالتكبير خلف الإمام
** جعل خطبة العيد خطبتين كخطبة الجمعة 
** افتتاح خطبة العيد بالتكبير
** التكبير أثناء خطبة العيد
** صلاة مبتدعة ليلة عيد الأضحى 
** صلاة مبتدعة ليلة عيد الفطر
** تزيين المساجد فى الأعياد 
** الذهاب إلى المقابر يوم العيد
** توزيع الحلوى والفواكه عند المقابر يوم العيد
** اعتقاد البعض أن غرز السكين ليلة الفطر على الأبواب يطرد الشياطين
** ترويع المسلمين بالألعاب النارية 
** لعب القمار يوم العيد
** ذهاب الأولاد إلى السينما يوم العيد
** تبرج البنات يوم العيد
** مصافحة الأجنبيات يوم العيد 
** اختلاط الرجال بالنساء فى الزيارات يوم العيد 
** ترك الأضحية للقادر عليها 
** أخذ المضحى من شعره وأظفاره 
** تزيين الأضحية بالورود والزهور 
** التضحية بالمعيبة
** التضحية بالصغيرة 
** الاعتقاد أن الأنثى لا تجزئ فى الأضحية
** ذبح الأضحية ليلة العيد 
** بيع الأضحية وتوزيع ثمنها على الفقراء 
** عدم إراحة الشاة عند ذبحها 
** عدم ذكر الله عند الذبح
** إعطاء الجزار أجرته من لحم الأضحية 
** بيع جلد الأضحية 
** الانشغال بزيارة الأصدقاء عن صلة الأرحام يوم العيد 

لمراجعة الأدلة والإستزادة
كتاب الكلمات النافعة فى الأخطاء الشائعة
د. وحيد عبد السلام بالى 

الثلاثاء، 23 أكتوبر، 2012

قصيدة لابن القيم



ما والـذي حـج المحبـون بيتـه *** ولبُّوا له عنـد المهـلَّ وأحرمـوا

وقد كشفوا تلك الرؤوس تواضعـاً *** لِعِزَّةِ مـن تعنـو الوجـوه وتُسلـمُ

يُهلُّـون بالبيـداء لبـيـك ربَّـنـا *** لك الملك والحمد الذي أنـت تعلـمُ

دعاهـم فلبَّـوه رضـاً ومحـبـةً *** فلمـا دَعَـوه كـان أقـرب منهـم

تراهم على الأنضاد شُعثاً رؤوسهم *** وغُبراً وهـم فيهـا أسـرُّ وأنعـم

وقد فارقوا الأوطان والأهل رغبـة *** ولـم يُثْنهـم لذَّاتـهـم والتنـعُّـم

يسيرون مـن أقطارهـا وفجاجِهـا *** رجـالاً وركبـانـاً ولله أسلـمـوا

ولما رأتْ أبصارُهـم بيتـه الـذي *** قلوبُ الورى شوقـاً إليـه تضـرَّمُ

كأنهـم لـم يَنْصَبـوا قـطُّ قبـلـه *** لأنّ شقاهـم قـد تَرَحَّـلَ عنـهـمُ

فلله كـم مـن عـبـرةٍ مهـراقـةٍ *** وأخـرى علـى آثارهـا لا تقـدمُ

وقد شَرقَتْ عينُ المحـبَّ بدمعِهـا *** فينظرُ من بيـن الدمـوع ويُسجـمُ

وراحوا إلى التعريف يرجونَ رحمة *** ومغفـرةً ممـن يجـودَ ويـكـرمُ

فلله ذاك الموقـف الأعظـم الـذي *** كموقف يوم العرض بل ذاك أعظمُ

ويدنو بـه الجبـار جـلَّ جلالـه *** يُباهي بهـم أملاكـه فهـو أكـرمُ

يقولُ عبـادي قـد أتونـي محبـةً *** وإنـي بهـم بـرُّ أجـود وأكـرمُ

فأشهدُكـم أنـي غفـرتُ ذنوبهـم *** وأعطيتهـم مـا أمَّـلـوه وأنـعـمُ

فبُشراكُم يا أهل ذا الموقـف الـذي *** بـه يغفـرُ الله الذنـوبَ ويرحـمُ

فكم من عتيـق فيـه كُمَّـل عتقُـه *** وآخـر يستسعـى وربُّـكَ أكـرمُ


الأحد، 21 أكتوبر، 2012

يا راحلين إلى منى بقيادي


ذكروا في التاريخ العربي أن البرعي في حجه الأخير أخذ محمولا على جمل ، فلما قطع الصحراء مع الحج الشامي 
وأصبح على بعد خمسين ميلاً من المدينة هب النسيم رطباً عليلاً معطرا برائحة الأماكن المقدسة ، فازداد شوقه للوصول لكن المرض أعاقه عن المأمول ، فأنشأ قصيدة لفظ مع آخر بيت منها نفسه الأخير .. يقول فيها:

يا راحلين إلـى منـى بقيـادي *** هيجتموا يوم الرحيـل فـؤادي

سرتم وسار دليلكم يا وحشتـي *** الشوق أقلقني وصوت الحـادي 

وحرمتموا جفني المنام ببعدكـمي *** أ ساكنين المنحنـى والـوادي 

ويلوح لي مابين زمزم والصفـا *** عند المقام سمعت صوت منادي 

ويقول لي يانائما جـد السُـرى *** عرفات تجلو كل قلب صـادي 

من نال من عرفات نظرة ساعة *** نال السرور ونال كل مـرادي 

تالله ما أحلى المبيت على منـى *** في ليل عيد أبـرك الأعيـادي 

ضحوا ضحاياهم ثم سال دماؤها *** وأنا المتيم قد نحـرت فـؤادي 

لبسوا ثياب البيض شارات اللقاء *** وأنا الملوع قد لبسـت سـوادي 

يارب أنت وصلتهم صلني بهـم *** فبحقهـم يـا رب فُـك قيـادي 

فإذا وصلتـم سالميـن فبلغـوا *** مني السلام أُهيـل ذاك الـوادي 

قولوا لهم عبـد الرحيـم متيـم *** ومفـارق الأحـبـاب والأولاد 

صلى عليك الله يا علـم الهـدى *** ما سار ركب أو ترنـم حـادي

الجمعة، 19 أكتوبر، 2012

مجرد تساؤلات

" الدكتور أحمد فهمى دكتور فى كلية صيدلة ، ومرشح الإخوان المسلمين فى إنتخابات مجلس الشعب ، بيسلم عليكوا "

قالها أحد طلاب الإخوان فى مسجد كلية الهندسة عقب صلاة الظهر

كانت أول مرة أرى فيها الدكتور أحمد فهمى 

ولا شك رأيت فيه الشجاعة أن يتحدى - ولو تحت اسم الجماعة - مرشحى الحزب الوطنى

وانتهت الكوسة - الإنتخابات - وبالطبع كما توقعت فوز كاسح لمرشحى الوطنى المنحل

وربنا كرمنا وتغيرت الأوضاع بعد ما حدث فى البلاد

مشفتش الدكتور فى إنتخابات الشعب 2011

الحقيقة استغربت ، مش بس لأنه نزل وقت ما كان فوزه مستحيل ، ولما جت الفرصة منزلش !!!

ولكن لأن الناس اللى نزلت من الحرية والعدالة أقل فى المكانة والحجم منه - مع احترامى لهم - !!!

وعشان يزيد استغرابى أكتر ، وجدت الدكتور على رأس قائمة الحزب فى إنتخابات الشورى !!!

بس الإستغراب مطولش معى المرة دى لأنى شفته بعد قليل على رأس مجلس الشورى 

وهنا السؤال بقى 

هل الإخوان كانوا متأكدين من فوز الدكتور أحمد فهمى ؟!!!

هل كانوا متأكدين إنهم حياخدوا أغلبية فى مجلس الشورى ؟!!!

هل كان هذا المقعد معد أو بمعنى أصح محجوز للدكتور ؟!!!

واحد حيقولى إنت جاى تتكلم فى حاجة عدت من زمان وملهاش لازمة ليه ؟!!!

لأنى ببساطة ومعرفش إزاى مقدرتش مأربطش بين اللى حصل من زمان واللى حصل النهاردة

تم فتح باب الترشح لرئاسة الحرية العدالة فى أول أكتوبر وبعدين قفل باب الترشح وإعلان القائمة النهائية والنهاردة كان الإنتخابات !!!

الكلام ده يخلينى أسأل ، هل كانت هذه إنتخابات حقيقية ؟!!!

وهل كانت هناك فرصة لكل مرشح أن يعرض برنامجه على أعضاء الحزب ؟!!!

طب إيه سر إطلاق الدكتور سعد الكتاتنى للحيته - طبعا ربنا يهدى الجميع - بس ليه قبل الإنتخابات ؟!!!

ولو كان الموضوع كله مجرد لعبة ، إزاى الدكتور العريان قبل أن يكون جزء منها ؟!!!

وهل المنصب ده تعويض للدكتور الكتاتنى عن فقدانه مجلس الشعب ؟!!!

ولا الأمر كان عقاب للدكتور العريان عن أخطائه فى الفترة السابقة ؟!!!

مجرد تساؤلات خطرت على ذهنى ولم أستطع أن أخفيها  

الثلاثاء، 16 أكتوبر، 2012

البرنامج العملى لدخول جنات الرب العليُّ

قال تعالى: { وَالْفَجْرِ * وَلَيَالٍ عَشْرٍ } [ الفجر: 1-2 ]

وعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم أَنَّهُ قَالَ: مَا الْعَمَلُ فِي أَيَّامٍ أَفْضَلَ مِنْهَا فِي هَذِهِ. قَالُوا: وَلا الْجِهَادُ، قَالَ: وَلا الْجِهَادُ، إِلا رَجُلٌ خَرَجَ يُخَاطِرُ بِنَفْسِهِ وَمَالِهِ فَلَمْ يَرْجِعْ بِشَيْءٍ. [ صحيح البخاري ]

هل تعبت من المعاصى ؟!!!
هل أضنتك الأثام ؟!!!
ها هى أبواب الرحمة مفتوحة 
وتوبتك الصادقة مقبولة  
فأقبل على الرحمن الرحيم ، ولا تنسى أبداً أسمه الكريم 

 قد وفقنى الله ومن علي بفضله وجوده أن اضع برنامجاً عملياً للعبادات فى هذه العشر ، وقد أحببت أن أشارك به إخوتى عسى الله أن يشرح صدوركم له ، وتفعلون منه ما لا أقدر على فعله ، والله الموفق والمستعان .

** الصلاة : 
1- صلاة الخمس صلوات فى وقتها جماعة فى المسجد .
2- صلاة السنن الرواتب ( 2 قبل الفجر - 4 قبل الظهر - 2 بعد الظهر - 2 بعد المغرب - 2 بعد العشاء )
3- صلاة الضحى 

** الصيام :
لاشك أنه من أفضل القربات إلى الله فى هذه العشر ، فإن فاتك الصيام لسفر أو مرض فلا تفوت يوم عرفة .

** القرءان :
1- قراءة ثلاثة أجزاء كل يوم حتى تختم فى هذه العشر .
2- قراءة الكهف يوم الجمعة .
3- قراءة تبارك قبل النوم .
4- سماع القرآن طوال اليوم .

** الذكر :
هذه أيام الذكر ، فلن أقيدك بعدد بل أتركك وما يمن الله عليك به 
1- أذكار الصباح والمساء 
2- أذكار ما بعد الصلاة 
3- أذكار النوم والاستيقاظ ، والذهاب إلى المسجد ، ودخوله ، والخروج منه ، والخروج إلى العمل ، والعودة  ، وغيرها .
4- التسبيح والتحميد والتكبير والتهليل والإستغفار 
5- الصلاة على النبى - صلى الله عليه وسلم - .

** القيام :
القيام بإحدى عشرة ركعة ، ويا حبذا لو كان بجزء من الأجزاء الثلاثة . ويستحب أن تؤخر بعض الصلاة والوتر إلى ثلث الليل الأخير .

** الصدقة :
إحرص أن يكون لك فى كل يوم صدقة ولو جنيهاً واحداً .

** العلم : 
1- إشترى كتاباً وأحرص على إنهائه فى هذه العشر .
2- حضور الدروس فى المسجد أو سماعها عبر التلفاز .
3- لا يمر يوماً إلا وتعلمت جديداً بإذن الله . 

** الدعوة :
احتفظ فى جيبك بمجموعة من الأوراق والكتيبات التى تدعو وترغب فى الأعمال الصالحة ، ووزعها على كل من يقابلك .

** الدعاء :
1- قال الرسول - صلى الله عليه وسلم - : ( خير الدعاء دعاء يوم عرفة ، وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلى : لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد ، وهو على كل شئ قدير ) رواه الترمزى وحسنه الألبانى . 
2- جهز ما تريد أن تدعو به من الأن ولا تنسى أخاك العبد الفقير من دعائك .

** فقط لطالبى الفردوس الأعلى :
1- المكوث فى المسجد بعد الفجر حتى  الشروق وصلاة ركعتين .
2- النوم على وضوء .
3- قبل يدى أبيك وأمك .
4- صل رحمك .
5- تجنب سماع الأغانى والأفلام والمسلسلات .
6- أكثر من التنفل بين المغرب والعشاء .
7- القيام بمائة أية لتكتب من القانتين أو بألف أية لتكتب من المقنطرين بإذن الله .
8- اعتكاف يوم عرفة بالكامل فى المسجد فالدقيقة فيه تساوى يوم فيما سواه .

 ملحوظة : هذا الجدول قابل للتعديل والتغيير حسب أحوال كل إنسان فمن الناس من لا يطيق كل ذلك فلا يكلف الله نفساً إلا وسعها ، ومنهم من قد رزقه الله بهمة تناطح الجبال ويرى هذا قليل فأسأل الله أن يعينه.
تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال ، وغفر الله لنا ولكم ، ولا تنسونا من صالح دعائكم .

الاثنين، 15 أكتوبر، 2012

هى قصتى يا إخوتى



اَلراحلونَ إلى ديار أحبتي *** عتَبي عليكمْ.. قد أخذتم مهجتي

وتركتمُ جسدي غريباً هاهنا *** عجَبي له ! يحيا هنا في غربةِ !

كم قلتمُ مامِن فصامٍ أو نوى *** بين الفؤاد وجسمهِ.. ياإخوتي !

وإذا بجسمي في هجير بعادهِ *** وإذا بروحي في ظلال الروضة ِ!

قلبي..وأعلم أنه في رحلكمْ *** كصُواع يوسفََ في رحال الإخوةِ

قلبي ..ويُحرمُ بالسجود ملبياً *** لبيكَ ربي .. يا مجيبَ الدعوةِ

قلبي.. ويسعى بين مروةَ والصفا *** ويطوفُ سبعاً في مدارالكعبةِ

قلبي ارتوى من زمزمٍ بعد النوى***وأتى إلى عرفات أرضِ التوبةِ

هو مذنبٌ متنصِّل من ذنبه *** هو محرمٌ يرنو لبـاب الرحمةِ

قلبي .. و يهفو للمدينة طائراً *** للمسجد النبوي عند الروضة

هي واحةٌ نرتـاح في أفيـائها *** بطريق عودتنا لدار الجنةِ

اَلراحلونَ إلى ديار أحبتي *** أتُرى رحلتم في طريق السّـنةِ ؟!

اَلزائرونَ : ألا بشيرٌ قد رمى *** بقميص أحمدَ فوق عزم الأمةِ ؟

فالمسلمون تعثرتْ خُطواتُهم *** والمسجدُ الأقصى أسيرُ عصابةِ!

هي قصتي وقصيدتي، ألحانُها *** تحدو مسيري في دروب الدعوةِ

هي قصتي يا إخوتي ،عنوانُها: *** أحيا و أقضي في سبيل عقيدتي

د.عبد المعطي الدالاتي

الأحد، 14 أكتوبر، 2012

ما بال العربية ؟!!

مسابقة بين مجموعة من المدارس فى إدارة تعليمية واحدة 

حدث معروف للمصريين

تلعب الرشوة دور كبير فى بعضها

والمجاملات تفى بما تبقى

فمن غير المعقول أن تأتى مدرسة حكومية أو ريفية لتتغلب على أبناء المدن ومدارسهم الخاصة !!!

وإلا ستفلس هذه المدارس ولن يثق بها أولياء الأمور !!!

وجاء سؤال الذكاء 

العربية بتدور بإيه ؟!!!

كانت الإجابة بديهية بالنسبة إليهم 

البنزين !!!!!

غلط 

المفتاح - قه قه قه قه قه -

لم يدرى محمد بنفسه إلا وهو يقول بكل حنق 

حضرتك اسمها السيارة ، العربية دي اللغة العربية 

احمر وجه مصحح الأوراق ورد بغضب خفى واستهتار ظاهر 
  
يعنى جيت فى جمل يا سيدى !!!!

سؤال الأحداث الجارية 

س : ما الغرض من زيارة الملك عبد الله إلى الولايات المتحدة الأمريكية ؟

ج : ليدعوهم إلى عبادة الله وحده 

أطفال فى العاشرة ما أدراهم بالملك وأمريكا !!!!

  ورغم سخرية المدارس الأخرى منهم إلا أن أستاذه أعجب به وبإفحامه جهال التحكيم 

وجابله شيبسى وبيبسى :)



الجمعة، 12 أكتوبر، 2012

مصدوم !!!

كنت قد عاهدت نفسى ألا أقرأ أى منشور أو مقال أو تدوينة تنتقد لمجرد الإنتقاد أو تستخدم أسلوباً غير لائقاً فى توجيه اللوم والنقد 
ولكن ماذا أصنع فى نفسى الشغوفة بقراءة " ما يفور الدم " !!!
رغم أن العنوان كان مهاجماً للإخوان بشكل مش لطيف لكن برضه دخلت !!!
على فكرة بس أنا مش إخوان ولا أنتمى إلى أى حزب سياسى ولا جماعة دينية 
واحد ح يقول بس تبقى فلول !!!
أنا اتختملى قبل الثورة على ورق تدريب الكلية " مرفوض " " ملتحى وله نشاط سياسى " !!!
خلينا فى المهم 
دخلت لاقيت البنت - آه والله العظيم بنت - كاتبة كلام جبتلكوا عينة منه - وأنا اسف اللى بأعرض كلام زى ده - :
اتوبيسات نقل المقاطف
حتقلولى ازاى عرفتى إن دول إخوان قالت  عارفين انتوا الشكل الصدغ ده ابو دقن خفيفة وابتسامة مستفزة واخنف ومنحنح... كلهم نفس السحنة دي !!!
يعنى صفات الرجل المسلم :
** ملتحى
** دائماً مبتسم 
** صوته معتدل
وبعدين ذكرت إنه من الطبيعى إن الإخوان يتشتموا لأنهم الحكام !!!!
وذكرت بعض من هتافاتهم :
يا اخواني يا جبان مش ناسيين عمر سليمان
 او او اوا اوا او او ** ام محمد مرسي بتاعكوا

اللي ماتوا دول جدعان والاخوان هم الخرفان
وبتقول فى الأخر :
ملحوظة تانية: اي اخواني حيدخل هنا حاطلع ميتين امه لو راجل ينزل لي هنا في الميدان يوريني نفسه بدل ما يسرح على النت زي النسوان اللي اجرتها خمسة جنيه وطبق بامية ارديحي

أنا قلت برضه ح أعلق وأنصح يبقى النقد والكلام بطريقة غير كدة بس قلت أنزل أشوف الكلام اللى تحت يمكن هى متنرفزة بس لأنها جوة الموقف ويا ليتنى لم أنزل !!!!
صور حطاها ومفتخرة بيها من يوم 25 يناير 
مجموعة من الشباب والبنات قاعدين قصدى نايمين جنب بعض 
وحاجات والله أخجل إنى أوصفها
واحد حيرد يقول هو ده التشويه فى شباب الثورة
أنا أكتر واحد بيدافع عن شباب الثورة 
بس كدة !!!!!!!
لو مصر محتلة محبش تحرر بالطريقة دى !!!
وعلى الرغم من كل اللى قلته أنا ضد فض أى اعتصام بالقوة 
وأى حد يضرب متظاهر أو معتصم يتحبس فوراً
أنا مع الحرية 
مع حقوق الشهداء 
مع تطهير القضاء
وأنا برضه ضد قلة الأدب خاصةً مع الكبير 
ضد العرى
ضد الإختلاط 
سمونى متخلف .... رجعى .......... اللى انتوا عايزينه 
بس ده دينى واللى تربيت عليه !!!

الخميس، 11 أكتوبر، 2012

وأخدت الشهادة :)

النهاردة رحت الجامعة عشان أجيب الشهادة بعد م قرروا يفرجوا عنها بعد عناد مرير ومرار طافح :)
لاقيت الحاجة بتقولى روح ادفع كمان عشرة جنيه !!!!!!
قلت ليييييييييييييه ؟!!!!!!
وعشان اييييييييييييه ؟!!!!
قالت بكل فخر : خدمات الكترونية !!!!!!!
أنا بقالى ست سنين مشفتش الست خدمات م بالك طلعت كمان الكترونية :))
واتبعوا معى سياسة ادفع وبعدين اشتكى !!!!
المهم انتهت محاولاتى فى إحداث أى عركة والسلام ودفعت واستلمت الشهادة :)
والحمد لله كنت مش حاسس بأى حاجة يمكن عشان مشاعرى متلخبطة ما بين الكآبة والخنقة والقرف !!!
واحد حيقولى شكلك كدة تقديرك ضعيف ويحاول يجرجرنى فى الكلام عشان أقول إنى جايب مقبول وفارق على الجيد 0.06 % ، لا بس أنا مش عبيط عشان أفضح نفسى إلعب على حد تانى :) 
اللى كان مدايقنى بجد بقة إن كل محاولاتى للفشل انتهت بالفشل :)
سقطت سنة ومهانش عليا أعدى صافى فى سنة ، وده كله عشان أقنع الحاج إنى مش مهندس ولا الهندسة دى سكتى ، بس الغريبة إنه كان مقتنع ولحد م اتخرجت إنى حأبقى معيد :)
اوعى حد يفتكر انى كاره الهندسة بالعكس دى عشرة :) 
بس كل الحكاية انى عايز اعمل حاجة بحبها !!!
ح يطلع واحد فيلسوف وييقولى م تبقى مهندس وتعمل اللى بتحبه !!!!
انت فاهم يعنى ايه تعيد حياتك من الأول عشان حاجة بتحبها ؟!!!
المهم الحمد لله عدى اليوم على خير ولم أنتحر ولم أنسى بالطبع أن أعطى كل دكتور درس لى عشر دعوات أو يزيد من نوعية : 
ربنا ياخده
ربنا ينتقم منه 
ربنا يقعدهاله فى عياله 
وبعدها بخمس ثوانى استغفرت ودعيت لهم هما وعيالهم !!!
أعمل إيه خوفى من ربنا وقلبى الطيب :))

الأربعاء، 10 أكتوبر، 2012

تراب الماس

فى الأسابيع التالية لم يستطع (( طه )) إخفاء ما يعتمل فى نفسه 

ناحية (( سارة )) .. فقدانه التركيز .. قفزه كلما رن هاتفه .. تفقده البريد 

الإلكترونى كل خمس دقائق .. وحى زائف بإمكانيته كتابة شعر ..

شعوره بالحاجة لذكر اسمها فى أى حديث عشوائى .. متابعته مقالاتها

كطالب ينتظر نتيجته .. رموشها التى تحاصره .. عيناها وضحكة 

أسنانها المتناسقة وسط لونها البرونزى .. حركات يديها الهيستيرية 

وحماسها الجارف .. النقر بأصابعها طرباً على المنضدة وعشقها

ل (( منير )) .. صمتها وعبثها وجنونها وحتى احتضان شفتيها للسيجارة ..

لم تكن الجنة .. لكنها كانت النار التى أسعدت البشرية .. لم تكن

لهطة القشطة التى يبحث عنها كل راغب فى الاستقرار .. ولا محترفة

الأمص التى اشترى لها دباديب عيد الحب من قبل .. كانت نوع

ثالث .. نوع يسلبك كل فرصة فى الرحيل عنه .. تلك التى لا تعلم 

كم ستبقى معها .. ولن تبحث عن إجابة .. فقط ترغب فى أن تراها

كل يوم .. كل ساعة .. تصغى ولا تسمع .. تسبح فى ملامحها ..

تتأمل أصغر تفاصيلها .. والعيوب التى أصبحت تحبها .. فقط لأنها فيها !!!  

السبت، 6 أكتوبر، 2012

والحرب لسة فى أول السكة


الفلاحين بيغيروا الكتان بالكاكي
و يغيرو الكاكي بتوب الدم
و بيزرعوك يا قطن و يا السناكي
و بيزرعوك يا قمح زرعة علم
و بيدخلوكي يا حرب فحم الحريقة
و بيزرعوكي يا مصر شمس الحقيقة
و إنت ميدان الحرب سينا البداية
إنت جنينة الصلب و النصر راية
إنت البكا و الغلب إنت الرحاية
إنت البارود و الحب و الحرب جاية
غنوا التلامذة الصبح للحرية
الفلاحين ضموا غيطان القمح
رفعوا الرايات بالفجر متندية
رفعوا السنابل بنادق
عبوا البنادق بارود
الرملة قادت حرايق
و النار في دم الجنود
و الحرب زي جناين الحرية
مهرة و مالهاش حدود
و الحرب لسة في أول السكة
إتفجري يا مصر
إتفجري بالحرب ينفلق النهار
إتفجري بالحرب ضد الجوع و القهر
ضد التتار
و إتسلحي بالحرب للحرية
و إتفتحي وردة بدم و نار
إتجمعي من ألف صرخة و ضحكة
و الحرب لسة في أول السكة
زين العابدين فؤاد
8 أكتوبر 1973 م 

الجمعة، 5 أكتوبر، 2012

وعرفتك ربى

وعرفتك من وحى ضميرى 
من خفقة قلبى وشعورى 
ذاتى سبحانك تبعثها 
يتدفق فضلك بالنور

***

ورأيتك زهراً يتفتح 
ليبث رحيقاً وجمالاً 
والطير من النسمة يصدح 
فى الكون سعيداً مختالاً

***

وخلقت الأرض وزينتها
والماء عيوناً وبحارا
تجرى والفلك بها تجرى 
بالخير تجوب الأقطارا

***

من فضلك ألهمت الفنان
يبدع بالريشة والألوان 
يشدو أنغاماً حالمةً
ويسبح باسمك يا رحمن

***

وعرفتك ربى من ذاتى 
بحراً فياضاً بالنعم 
أدعوك لتغفر زلاتى 
يا رب القدرة والكرم 

طلعت الهابط

الخميس، 4 أكتوبر، 2012

فيرتيجو

بسم الله الرحمن الرحيم 

بصى يا ستى .. أنا أحمد كمال اللى بعتلك بوكيه الورد قبل كدة .. أيوة والله العظيم .. اصبرى على بس عشان أفهمك .. أنا متابعك من فترة كبيرة قوى .. كل ما باعدى هنا باشوفك واقفة سرحانة .. أنا معجب بيكى .. ومش عارف أوصلك ده إزاى .. وخايف تكسفينى .. وعشان أنا مش عارف إنتى مرتبطة ولا لأ .. قررت أكتبلك جواب .. لو فيه أمل هاستناكى الساعة خمسة وربع الأسبوع اللى جاى زى النهاردة عند بتاع الورد اللى جنب الجاليرى .. ولو مفيش أمل ولازم نضحى بالأم والجنين ما تروحيش .. سهلة دى مش كدة .وما تسأليش بعد كدة على الشاب اللى رمى نفسه من فوق السجادة ولا دلق على نفسه عصير جوافة .. أنا باشتغل مصور فى (( كوداك إكسبريس )) شارع المنيل .. خدى وقتك وفكرى ، وخلى بالك ، أنا لما باحب حد بابقى لزقة ...
أحمد كمال


كان الخط رديئاً .. نكش فراخ مصابة بجنون البقر ، تجرعت كوباً من ماء النار .. انفجر الدم فى وجنتي غادة للمرة الخامسة التى قرأت فيها الجواب المباغت من ذلك النحيل الذى اقتحم حياتها عنوة .. لم تصدق تلك الطريقة البائدة فى إظهار الإعجاب .. طريقة لو اتبعها (( روميو )) لاتهمته (( جولييت ))  بالتخلف العقلى .. ولكن سرعان ما ظهرت تلك الابتسامة الخافتة من جانب الشفاه علامة على إرضاء غرورها .. ها هى تشعر مرة أخرى بتلك القشعريرة الباردة التى تثلج صدرها .. لم تكن تنتظر مثل هذا الحدث وبتلك الطريقة الرومانسية ..

الأربعاء، 3 أكتوبر، 2012

محاسبة

ها قد أتممتى الثالثة والعشرين .......... يااااااااااااالله ، والله إنه لعمر طويل ....................

أما آن لكى أن تتوبى !!!!!!!!!!!

يا نفس توبى قبل لا تستطيعى أن تتوبى !!!!!!!!

ماذا يغريك فى هذه الدنيا الزائلة العفنة ؟!!!!!

أم تظنى أنك ستخلدى فيها ؟!!!!!!!!

أم تحسبى أنك ستعيشين عمراً كالذى مضى ، أوتضمنين ؟!!!!!!!!

أما علمتى إلى أين ذهب من قبلك ، وأنكى بهم لاحقة ؟!!!!!!

أما علمتى أين العصاة ؟!!!!!!!

لو شئتى زدتك ، هم فى جحيم وعذاب ، ودود وتراب ، وينتظرون عذاب أكبر وأشد !!!!!!!!!!!

أما علمتى ما هى النار ؟!!!!!!!!!!!

ألا تخافى أن تلقى فى دركاتها ؟!!!!!!!!!!

ألا تخشى أن يلقيك ربك فيها ولا يبالى ؟!!!!!!!!!!

فإن كان ما دفعك إلى ما أنت فيه جهلك بالعذاب ، أما علمتى ما أعد الله للطائعين ؟!!!!!!!!!!

أما أخبرتى بالجنات والنهر فى مقعد صدق عند مليك مقتدر ؟!!!!!!!!

أما عرفتى ما هو تراب وحشيش الجنة ؟ قصور وحور الجنة ؟ صحبة ونعيم الجنة ؟!!!!!!!!

لو شئتى زدتك إنها خير صحبة صحبة الأنبياء والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك سبيلا..........

يا نفس والله لقد أوردتينى المهالك ، وما أعلم إذا مت الأن هل أنا لقصور الجنة مالك أو فى سعير جنهم هالك !!!!!!!!!!

أما جربتى نعيم الدنيا ، فهل دام منه شئ ؟!!!!!!!!!!

ورب الكعبة إنها كلها لذة ساعة ، أفلا تصبرى ؟!!!!!!!!!

أم هل أغراك حلم ربك ، وكرمه ، وجوده ، وستره ؟!!!!!!!!

والله إنى لأحذرك أنه سبحانه يمهلك فإذا أخذك لم يفلتك !!!!!!

والذى بعث محمداً نبياً ورسولاً لقد مللت من نصحك فلا تنتصحى ، ومن إسترجاعك فلا ترجعى ، فإما تتطيعنى وإلا جررتك جراً إلى بابه وطلب غفرانه ، وإلا تركتك ومضيت !!!
  

الاثنين، 1 أكتوبر، 2012

أوصاف خير خلق الله

الوجه وما بالوجه :
                        كان وجه رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أبيض مليحاً ، مستديراً ، أزهر اللون ، مشرباً بالحمرة ، يتلألأ تلألؤ القمر ليلة البدر ، وكان إذا سر وجهه كأنه قطعة من القمر ، وتبرق أساريره كما يبرق السحاب المتهلل ، كأن الشمس تجرى فيه بل لو رأيته رأيت الشمس طالعة ، أما عرقه فى وجهه كأنه اللؤلؤ ، ولريح عرقه أطيب من المسك الأذفر ، وإذا غضب احمر وجهه حتى كأنما فقئ فى وجنتيه حب الرمان .
وكان سهل الخدين ، واسع الجبين ، متقوس الحاجبين ، سابغهما مع الدقة ، غير مقترنين ، وقيل كان مقرون الحاجبين ، واسع العينين ، مشرباً بياضهما بحمرة ، مع شدة سواد الحدقة ، أهدب الأشفار ، أى كثير شعر الجفن مع طوله ، إذا نظرت قلت : أكحل العينين ، وليس بأكحل .
وكان أقنى العرنين، له نور يعلوه ، يحسه من لم يتأمله أشم ، تام الأذنين ، حسن الفم وكبيره ، أفلج الثنيتين ، منفصل الأسنان ، براق الثنايا ، إذا تبسم تبدو أسنانه كأنها حب الغمام ، وكان فيها شنب ، أى نوع من اللمعان ، فإذا تكلم رئى كالنور من بين ثناياه ، وكان من أحسن الناس ثغراً . 
وكانت لحيته حسنة كثة ، ممتلئة من الصدغ إلى الصدغ ، تملأ النحر ، شديدة السواد ، وكان فى الصدغين والعنفقة شئ من البياض ، شعرات معدودة فقط .  

الرأس والعنق والشعر :
                              كان - صلى الله عليه وسلم - ضخم الهامة ، كبير الرأس ، طويل العنق ، كأنه إبريق فضة ، أو جيد دمية ، له وفرة تبلغ إلى أنصاف الأذنين ، أو شحمتى الأذنين ، وربما أسفل من ذلك ، وربما تضرب المنكبين ، وكان فى شعر ناصيته أيضاً بعض البياض ، ولكن قليلاً جداً بحيث لم يبلغ مجموع ما فى رأسه ولحيته من البياض عشرين شعرة ، وكان فى رأسه شئ من الجعودة ، أى التواء خفيف ، وكان يرجل رأسه ولحيته غبا ، ويفرق من وسط الرأس .

الأطراف والأعضاء :
                             كان - صلى الله عليه وسلم - عظيم رؤوس العظام ، كالمرفقين والكتفين والركبتين ، طويل الزندين ، عظيم الساعدين ، رحب الكفين والقدمين ، ليس لهما أخمص ، ناعم اليدين ، فقد كانتا أنعم من الحرير والديباج ، وأبرد من الثلج ، وأطيب من رائحة المسك ، وكان ضخم العضدين والذراعين والأسافل ، خفيف العقبين والساقين ، بعيد ما بين المنكبين ، سائل الأطراف ، عريض الصدر ، أجرد عن الشعر ، فكان من لبته إلى سرته شعر يجرى كالقضيب ، ولم يكن فى صدره ولا بطنه شعر غيره ، وكان أشعر الذراعين والمنكبين ، سواء البطن والصدر ، فى إبطيه عفرة ، أما ظهره فكأنه سبيكة فضة .

القد والجسد :
                 كان - صلى الله عليه وسلم - حسن القد ، معتدل القامة ، سبط القصب ، لا قصيراً متردداً ، ولا طويلاً بائناً ، ولكن كان أقرب إلى الطول ، فلم يكن يماشيه أحد ينسب إلى الطول إلا طاله هو - صلى الله عليه وسلم - ، وكان معتدل الجسد ، متماسك البدن ، لا سميناً بدناً ولا هزيلاً ناحلاً ، بل غصناً بل غصنين ، فهو أنظر الثلاثة منظراً ، وأحسنهم قداً .

   طيب رائحته :
                      وكان لجسده وعرقه وأعضائه - صلى الله عليه وسلم - ريح أطيب من كل طيب ، قال أنس رضى الله عنه : ما شممت عنبراً قط ، ولا مسكاً ولا شيئاً أطيب من ريح رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، وقال جابر : لم يكن النبى - صلى الله عليه وسلم - يمر فى طريق فيتبعه أحد إلا عرف أنه سلكه ، من طيبه ، وكان يصافح الرجل فيظل يومه يجد ريحها ، ويضع يده على رأس الصبى فيعرف من بين الصبيان بريحها ، وحفظت أم سليم عرقه فى قارورة لتجعله فى طيبها ، لأنه أطيب الطيب .

صفة المشى : 
                  وكان - صلى الله عليه وسلم - سريع المشى ، يمشى مشى السوقى ، ليس بالعاجز ولا الكسلان ، لم يكن يلحقه أحد ، قال أبو هريرة : ما رأيت أحداً أسرع فى مشيه من رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، كأنما الأرض تطوى له ، إنا لنجهد أنفسنا وإنه لغير مكترث .
وكان إذا وطئ بقدمه وطئ بكلها ، ليس لها أخمص ، وإذا التفت التفت جميعاً ، وإذا أدبر أدبر جميعاً ، وإذا زال زال قلعاً ، فإذا مشى كأنه ينحط من صبب ، أى ينحدر من مكان مرتفع ، وكان يخطو تكفئاً ويمشى هوناً 

الصوت والكلام :
                      وكان فى صوته - صلى الله عليه وسلم - بحة يسيرة ، وكان حلو المنطق وقوراً ، فإذا صمت علاه الوقار ، وإذا تكلم علاه البهاء ، أما نطقه فكان كخرزات نظمن يتحدرن ، وكان يفتتح الكلام ويختمه بأطرافه ، ويتكلم بكلام فصل ، لا فضول فيه ولا تقصير ، يتبين كل حرف منه ، وكان فصيحاً بليغاً ، سلس الطبع ، ناصع الكلمات ، لا يجاريه أحد مهما كان بليغاً أو فصيحاً ، وكان قد أوتى جوامع الكلم مع الحكمة وفصل الخطاب .
صلى الله عليك وسلم يا خير خلق الله 
من كتاب روضة الأنوار فى سيرة النبى المختار