الاثنين، 5 نوفمبر، 2012

حسبى الله ونعم الوكيل


أوقفوها رافعين السلاح فى وجهها
هى : هل ستخطفونى ؟
هم : لا ، إخلعى ما عليكى من ملابس !!
هى : هل ستغتصبونى ؟
هم : لا 
هى : إذن ما الفائدة ؟!!
هم : فقط تعرى وإلا توقفت حياتك هنا
لم تكن لتتعرى لو شكت فى لحظة أنهم غير جادين
خلعت ملابسها وبكت بهستريا ، وتركوها لتذهب عارية 
ما آلمها بشدة أنها فعلت ذلك بيدها وكأنها مخيرة وراضية ، لا مجبورة ومهددة !!
*****
لم أشعر بتلك الكسرة بعد الثورة إلا اليوم !!
حينما أضطررت إلى حلق لحيتى 
لا أذكر يوماً أنى ترددت أو فكرت فى عدم خدمة بلادى
بل أنتظر اليوم الذى أفديها بروحى ودمى
ولكن هل لابد أن أتخلى عن دينى وعقيدتى ؟!!
هل لابد أن أجبر على شئ لا أرضاه ، ولا يرضاه الله ورسوله من قبلى ؟!!
ما أدين به إلى ربى أن اللحية فرض ، ولا يجوز حلقها ، ولا يجوز أن يجبرنى أحد على حلقها ، فلما لا تخلوا بينى وبين ربى ؟!!
*****
أنا : أظن إنت مبسوط دلوقتى ؟
أبى : ليه يعنى ؟
أنا : عشان أجبرونى على حلق لحيتى
أبى : أنا لما كنت بقولك أحلق زمان كان من خوفى عليك ، إنما دلوقتى صعبان عليا قوى إنك تعمل حاجة غصب عنك  
*****
شعور المرأة هو شعورى
وكرهى لأصحاب السلاح إزداد كرهاً
وحبى لبلادى لم ولن يتغير

هناك 12 تعليقًا:

  1. السلام عليكم
    فعلا حســـبى الله ونعم الوكيل..ربنا عالم بما يحدث ويعلم ما فى القلوب..وإن شاء الله يعوض حضرتك بكل خير ويرزقك الرضا على صبرك وألمك لترك هذه السنة والطاعة.
    يفعلون ما يفعلون..ثم يقولون إلا رســول الله..لا حول ولا قوة إلا بالله.
    مهما برروا لن أقتنع بسبب واحد يحول بين الإنسان وأدائه لأوامر دينه.

    ردحذف
    الردود
    1. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
      جزاكم الله خيرا وأحسن الله إليكم

      حذف
  2. التشبيه صعب اوووي...
    مش عارفه اقولك ايه بجد...
    حسبي الله ونعم الوكيل

    ردحذف
    الردود
    1. التشبيه صعب لأن الموقف نفسه صعب على نفسى
      شكرا لمرورك الكريم

      حذف
  3. السلام عليكم...
    صبرا يا أخي، فإن نصر الله قريب..
    تعرف..
    أنا حظي أحسن منك شوية.. لأني لم أطلق لحيتي إلا بعد أن تجاوزت تلك المرحلة بأعوام ... :)
    وبعد يا عم ما تزعلش قوي، زمانك دلوقتي بقيت زي رأفت الهجان :))
    أرجو ألا تفهم كلامي على أنه استهتار بمشاعرك، فوالله أشعر بمعاناتك ولكني فقط أحاول أن أهون عليك.
    أسأل الله لك الثبات وأن تؤجر على صبرك على تلك التحكمات!
    تقبل خالص تحياتي...

    ردحذف
    الردود
    1. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
      جزاكم الله خيرا أخى الحبيب بهاء
      وشكرا على الدعابة التى أضحكتنى فعلا

      حذف
  4. اذا كانت لحيتك مثل اللي بالصورة ... اعتقد انهم فعلوا الصواب
    الله جميل يحب الجمال ولا اظن انه يحب ان يرى عباده بالمنظر ده

    ردحذف
    الردود
    1. نعم أنت على حق الله جميل يحب الجمال ولذلك كانت اللحية هى زينة الرجال وكان صلى الله عليه وسلم عظيم اللحية لحيته تملأ صدره ، ولا يأمر الله عباده أبدا بشئ إلا الخير الجميل
      جزاكم الله خيرا

      حذف
  5. اخى الكريم اعلم شعورك تماما حينما اجبرت على خلع النقاب منذ5سنوات وادرك شعورك تماما حينما نزلت لاول مرة ولم استطع منع تساقط دموعى بالرغم اننى حين ارتديته كان تقرب الى الله وليس على انه فريضة لاننى اعلم تماما ان اختلاف الراى فى النقاب واللحية رحمة بنا مع احترامى الكامل لكل من يقول انه فريضة وان خالفوا اعتقادى اناولكن بمرور الوقت اخى علمت اننى لم اتغير افكارى والتزامى لم يتغيروا بل على العكس لم يعد احد يلصق اخطائى بنقابى ودينى بل بشخصى فقط للاسف نحن فى مجتمع يدين دينك بتصرفك انت ولا يعلموا انك بشر ستخطئ وستظل تخطئ انما الاعمال بالنيات والله ينظر الى قلوبنا وطالما تحافظ على عقيدتك الصحيحة وتلتزم بالاخلاق الحميدة وتؤدى فروضك فلن تفرق لحية او نقاب فليعفو عنا الله فقد صار كثير ممن يلبسون النقاب او يطلقون اللحى ابعد مايكون عن الطريق الصحيح وربما تكون عليهم لا لهم فاهدا اخى واعلم انه كله اختبار من الله ليست اللحى هى التى ستدخلك الجنة ولكن رحمة الله واخلاصك

    ردحذف
    الردود
    1. كنتى منتقبة ف بالتأكيد تعلمى أن ما يردده الناس ليس له علاقة بالصحة والخطأ وكلنا خطائون وخير الخطائين التوابون
      ونحن لا نراقب الخلق ولا نعطى إهتماما بكلامهم بل كما قلتى أهم شئ ما بينك وبين ربك
      اسأل الله أن يردك إلى حجابك ردا جميلا :)
      جزاكم الله خيرا

      حذف
  6. أخى المسلم المصرى الله معك
    و ندعوا الله أن يمن علينا بأن تكون مصر بلدا حرة فى طاعة الله

    ردحذف
    الردود
    1. اللهم أمين
      جزاكم الله خيرا
      نورتنى

      حذف