الأربعاء، 20 مارس، 2013

نص رغيف


حمدى : مفيش حاجة ناكلها يا ولاد بيقولوا الميس قافل

العبد الفقير : أيوة أنا رحت وتقريباً الولاد اللى عليهم الميس لسة مصحيوش أو مش راضيين يشتغلوا معرفش !!

مختار : بتهيألى فيه نص رغيف بايت من تلت أيام حاطه فى جيب الشنطة 

" إبتسامة خفيفة تعلو الوجوه وكأنه شئ عادى "

قام مختار وأتى به وقسمه فرفض فرج ودرهوس أن يأكلا

فرج : يا لهوى يا رجالة جه اليوم اللى نفك ريقنا على لقمة عيش بايتة !!

مختار : إنتوا حتنهبوا ، فين أيام الصحابة اللى كانوا بيقسموا البلحة

العبد الفقير : ده لو لقوها أساساً كانوا بيشدوا على بطنهم حجر من الجوع والنبى كان بيشد حجرين 

فرج : مفيش وجه للشبه والمقارنة هنا ، بتشبه الرجال بشوية خولات زينا 

" عم الضحك "

درهوس : هم كان كل همهم نصرة الإسلام وإحنا هنا بنحارب الإسلام 

" عاد الضحك ثانية "

العبد الفقير : كل واحد يتكلم عن نفسه ونيته لو سمحت :))

فأشار درهوس بإصبعه علينا : أنا راضى ذمتك ، ده منظر ناس حتحرر الأقصى ؟!!

كلنا بنفس واحد : لأ طبعاً :))


هناك 5 تعليقات:

  1. ده أكيد فالجيش صحيح....عموما انتظر عن قريب يوميآتى في الجيش ومتأكده انها ستعجب الجميع . لعلك ترضي

    ردحذف
    الردود
    1. اه ده موقف حصل فعلا بينى وبين أصدقائى فى مركز التدريب
      بس يوميات إيه هو انتى دخلتى الجيش ههههه

      حذف
  2. إنتوا آخر ناس تتكلم عن تحرير الاقصي مش لما نحرر مصر منكم الاول .... وأنا مصممه علي يوميآت الجيش . هتبقي موضوع جديد ومختلف و مسأله الخطورة دى لا تقلق منها . كده كده لا مفر من الإعتقال او الموت . :)))

    ردحذف
    الردود
    1. إحنا أخر ناس نتكلم عن تحرير الأقصى !!!
      تحرروا مصر مننا !!!
      من أبنائها !!!
      الحمد لله لسنا الإنقلابيين ولانؤخذ بذنب السيسى ومجلسه
      ولا نحن الذين ننظر من المكاتب المغلقة او من خلف الشاشات
      أو نهرب خارج البلاد
      ونبيع القضية مع أول قلم
      من فضلك أدركى مع من وعلى من تتحدثى
      إنتقى ألفاظك

      حذف
  3. اعتذر والله انا لم اقصد الكلام كما فهمت مطلقا يبدو انك اسأءت فهمى . لعلك ترضي

    ردحذف